من الصفر - موافق للسيو - دعم مدى الحياة
اهمية انشاء و تصميم موقع تعليمي تفاعلي اونلاين
Technoreon 2022-12-14 19:01 تصميم مواقع الويب 0

تصميم موقع تعليمي تفاعلي بمميزات كاملة لإدارة العملية التعليمية بشكل كامل اونلاين اصبح ضرورة مع تطور التكنولوجيا الرقمية والسحابية. تشير الاحصائيات ان 98 بالمئة من الجامعات حول العالم تقدم على الاقل كورسا واحد اونلاين. ولا شك ان هذه الارقام ستكون في زيادة كبيرة عاما بعد عام خصوصا بعد جائحة كورونا.

في حين أن معظم الدول تضررت من جائحة فيروس كورونا بأشكال وطرق مختلفة، فإن أكثر من 1.2 مليار طالب في 186 دولة قد تأثروا بإغلاق المدارس والجامعات. وقامت معظم هذه الجامعات بتبني فكرة التدريس عبر الإنترنت. ومن هنا بدأت الاهمية، ولجأ الجميع الى تحسين بنية التعليم عن بعد واعتمادها حتى ما بعد الجائحة.

حتى قبل COVID-19 ، كان هناك بالفعل نمو كبير في قطاع تكنولوجيا التعليم ، حيث وصلت الاستثمارات العالمية إلى 18.66 مليار دولار في عام 2019. ومن المتوقع أن يصل السوق الإجمالي للتعليم عبر الإنترنت إلى 800 مليار دولار بحلول نهاية عام 2030.

سواء عبر تطبيق لغوي أو فصول افتراضية أو غرف مناقشات عبر الفيديو أو برنامجًا للتعلم عن بعد ، فقد حدثت طفرة هائلة في تكنولوجيا التعليم منذ اندلاع فيروس كورونا. إذا كنت تفكر في تصميم موقع تعليمي تفاعلي لصالح مؤسستك التعليمية ، فاقرأ هذا المقال وتعرف في نهايته على باقات واسعار تصميم وتطوير منصات التعليم الرقمية واهم ميزاتها.

أنواع المواقع والمنصات التعليمية

يمكن أن يكون الموقع متعدد الاستخدامات ؛ يمكن أن يكون ديناميكيًا أو تفاعليا، يعتمد تقنيات الذكاء الاصطناعي، او عبارة عن موقع بسيط للترويج والتعريف بهوية المؤسسة التعليمية وخدماتها. هناك المئات من السمات التي يمكنك استخدامها. فيما يلي بعض أنواع المواقع الإلكترونية التي تحكم قطاع التعليم الحالي.

بوابات الويب الخاصة بالتعليم الإلكتروني

بوابة التعليم الإلكتروني هي عبارة عن موقع الكتروني يوفر تفاعلًا وتعاونًا كبيرا بين مزودي خدمات التعليم المختلفة والطلاب وأولياء الأمور من أجل تنظيم وتسيير الخطة التعليمية عبر منصة كاملة عبر الانترنت توفر جميع الادوات اللازمة لإدارة المحتوى التعليمي. أيضا تتيح هذه المنصات العديد من الميزات التي لها دور كبير في تسهيل العملية التعليمية وتوفير وقت وجهد لا يمكن للتعليم التقليدي توفيره.

  • نظام إدارة محتوى
  • اونلاين تشات
  • قائمة الدورات والكورسات
  • الطاقم التعليمي
  • التسجيل عبر الانترنت
  • دورات / فئات غير محدودة
  • البحث المتقدم والفلترة
  • أخبار/أنشطة/فعاليات/مدونة
  • العروض والبانرات
  • جلسات المستخدم
  • الدفع الالكتروني
  • امتحانات واختبارات اونلاين
  • تصحيح امتحانات تلقائي مباشر
  • طرق الدفع الآمنة
  • وظائف اونلاين
  • أنظمة إدارة التعلم
  • بيع الدورات والكورسات
  • نظام التعليقات والتقييمات
  • تفاصيل الدورة والمناهج
  • كوبونات خصم وتخفيض
  • أدوات التجارة الإلكترونية
  • النوافذ المنبثقة الذكية
  • لوحة تحكم معلم/طالب/أدمن
  • أدوات تحليل متقدمة
  • مؤقت امتحان تنازلي
  • مؤشرات تقييم أداء الطلاب
  • تتبع سلوك الزوار
  • التسويق عبر الايميلات
  • متعدد المعلمين

للتعرف على المزيد من الميزات والحصول على عرض من أجل تصميم موقع تعليمي تفاعلي يمكنكم الضغط على الرابط. و لا تقلق، سوف يفتح الرابط في نافذة جديدة في حال أردت متابعة القراءة هنا.

مواقع تقديم المحتوى الرقمي

المحتوى الرقمي هو أي محتوى موجود كبيانات رقمية. يُعرف أيضًا باسم الوسائط الرقمية ، ويتم تخزينه وتمثيله بتنسيقات محددة وتقديمه عبر الانترنت في موقع الكتروني. تتيح مثل هذه المواقع التعريف بشركتك او مؤسستك ولكنها لا توفر أدوات التعليم الالكتروني ضمن المنصة كما في البوابات الذكية. لكنها أيضا تعتبر اداة فعالة من اجل تقديم دوراتك التدريبية والتعريف بها وبيعها كذلك الأمر.

مواقع فيديو تعليمية للمدارس

قد تتضمن مواقع الويب التعليمية الخاصة بالمدارس ألعابًا أو مقاطع فيديو أو مرفقات رقمية بها موارد ذات صلة بالمحتوى التعليمي والتي تعمل كأدوات لتعزيز التعلم في الفصل الدراسي. تساعد هذه المواقع في جعل العملية التعليمية مسلية وجذابة. لا يمكن القول أن هذه المواقع يمكن الاستعانة بها لتكون بديلا للتعليم التقليدي في المراحل الدراسية الاولى للطلبة، لكنها أداة فعالة لتطوير وتعزيز قدرات الطلاب.

مواقع تعلم اللغات

يقدم هذا النوع من مواقع الويب العديد من دورات تعلم اللغة مع مجموعة متنوعة من المواد التعليمية. في مجتمع شديد التنافسية يتطور يوما بعد يوم، لم يكن تعلم اللغات الاجنبية أكثر أهمية من أي وقت مضى. جعلت مواقع تعلم اللغات عبر الإنترنت العملية برمتها واضحة ومباشرة.  هناك بعد الميزات التي تجعل من تعلم اللغات عبر الانترنت أمرا مفيدا.

  1. مجموعة كبيرة ومتنوعة من الدورات واللغات والمعلمين.
  2. يمكنك التعلم من أي مكان، وفي أي وقت.
  3. تعلم اللغات غير المألوفة والأقل شهرة، حيث قد لا تتوفر الدورات التقليدية بسب قلة المهتمين.
  4. تتمتع بتكلفة منخفضة جدا مقارنة بالطرق المباشرة للتعليم.
  5. دورات تعلم اللغة عبر الإنترنت اثبتت فعاليتها بشكل كبير مع تطور الاساليب، المناهج، والادوات التقنية.
  6. تحصل على التعلم من المتحدثين والناطقين الأصليين.

لماذا تحتاج مؤسستك التعليمية إلى تصميم موقع تعليمي؟

يمكن أن يتعامل موقع الويب الرائع مع العديد من التحديات التي تواجه الكليات والجامعات. الأول هو زيادة التكاليف. مع زيادة تكلفة إيجارات الكلية وارتفاع تكلفة مواردها، وفواتيرها الضخمة مع انظمة التكييف والتبريد. بالتالي يزداد الضغط للسيطرة على هذه التكاليف من خلال تحسين الكفاءة التشغيلية. ولكن، يوفر الانترنت خدمات أفضل ، ووظائف أكثر ، ودورات إصدار أسرع ، وتوافر أوسع ، وتوفير كبير في التكاليف.

تفاعل اسهل مع الطلاب

يمثل الموقع الالكتروني وجود مؤسستك عبر الإنترنت بكافة خدماتها. وبمساعدة بوابة الويب الخاصة بالطالب ، يمكن للطلاب تسجيل الدخول بسرعة إلى حساباتهم للتحقق من أنشطتهم الأكاديمية والتفاعل مع المدرسين والطلبة الآخرين دون قيود وفي أي وقت.

دمج الوالدين مع العملية التعليمية

تتيح بوابة الوالدين على المنصة التعليمية للآباء الاطلاع على المناهج والأنشطة الشاملة لأطفالهم. وبالتالي ، يمكنهم البقاء على اطلاع دائم بالنتائج والأحداث والمنهج الدراسي وكل شيء يخص احتياجات اولادهم. يمكنهم مراقبة سلوك الطالب وأدائه وكيفية تفاعله مع الدروس إضافة إلى تأكيدهم على القيام بوظائفهم على اكمل وجه.

تجربة تعليمية أفضل

تعزز بوابة الويب في النهاية تجربة التعلم الشاملة لطلابك. يسهل عليهم تعلم الدورات التي يرغبون فيها في الوقت الذي يناسبهم. واحدة من أكثر المهارات قيمة التي يمكن أن يتمتع بها الطلاب عبر الإنترنت هي الإدارة الفعالة للوقت. كلما تمكن الطلاب من إدارة وقت التعلم بشكل أفضل ، كان من الأسهل عليهم تحقيق أهدافهم التعليمية. لا شك أن الإدارة الفعالة للوقت أمر بالغ الأهمية للحفاظ على التركيز. يميل أولئك الذين لديهم مهارات جيدة في هذا المجال إلى الشعور بالاستعداد للتعلم عبر الإنترنت ويميلون إلى الشعور بأنهم قادرون على الإدارة والتعلم اونلاين. قد يحتاج الآخرون الى وقت من أجل التأقلم ولكن سرعان ما سيجدون الأمر محفزا أكثر وأسهر مع مرور الايام.

تحديث المحتوى لمواد التدريس على الإنترنت

بمساعدة بوابة الويب التعليمية ، يمكنك بسهولة تحديث مواد الدورة التدريبية عبر الإنترنت ، مباشرة من شاشة جهاز الكمبيوتر الخاص بك. يمكن لطلابك الوصول بسهولة إلى المواد التعليمية الجديدة ، ويمكنهم تنزيلها بنقرة واحدة دون تكاليف الطباعة واضاعة الوقت.

ناهيكم عن تحديث المعلومات حول الامتحانات والنتائج والفعاليات وأشياء أخرى كثيرة. يمكن أن يوفر تصميم موقع تعليمي تفاعلي الكثير من الوقت والجهد والمال.

جذب المزيد من الطلاب

يعد موقع الويب التعليمي سهل الاستخدام أفضل طريقة لجذب المزيد من الطلاب وأولياء أمورهم ، حيث يتيح لهم عرض كل شيء مباشرةً من لوحة المعلومات الخاصة بهم فيشعرون بمزيد من الراحة والاطمئنان. هناك عدد كبير من الطلاب الذين لا يسعهم الالتحاق بالجامعات والمدارس بسبب عدم توافر الوقت أو عملهم بشكل جزئي. ولكن مع التعليم عبر الانترنت، يمكنهم التعلم في أي وقت ومن أي مكان وعبر أي جهاز الكتروني موصول بالانترنت سواء كان حاسوبا، جوالا، أو جهازا لوحيا.

أهمية وجود مواقع إلكترونية للجامعات، المعاهد، والاكاديميات التعليمية

نظرًا لأن جيل الشباب يستخدم وسائل التواصل الاجتماعي على نطاق واسع ، تتجه العديد من الجامعات والاكاديميات نحو Instagram و Twitter لجذب طلاب جدد. لكن الدراسة الأخيرة تظهر نتيجة مختلفة. كشفت الإحصاءات الحالية أن وسائل التواصل الاجتماعي ليست فقط ما يلجأ إليه الطلاب الدوليون عند زيارتهم للجامعة او تسجيلهم في كورس معين؛ بل إنه الموقع الالكتروني الذي يلعب دورًا أساسيًا في تسجيل الطلاب.

يذكر التقرير أن 90٪ من الطلاب يتقدمون للقبول عبر الانترنت دون الاتصال المباشر بالجامعة او الاكاديمية. يعتمد قرارهم للتقدم إلى جامعة معينة بشكل أساسي على موقع الجامعة. وبالتالي ، فإن تصميم موقع تعليمي على شبكة الإنترنت مهم للغاية لجذب الطلاب. إلى جانب ذلك ، يمكن أن يحقق الموقع نتائج مثمرة عندما يتعلق الأمر بالترويج للمواد والدورات التدريبية.

ادوار اخرى للتعليم عن بعد في مجال التربية والتعليم

يريد المتعلمون اليوم محتوى ملائم ومتحرك وذاتي الدفع وشخصي. يتم تلبية هذه الحاجة من خلال التعلم عبر الإنترنت ؛ يمكن للطلاب التعلم وفقًا لراحتهم وضرورتهم. دعونا نلقي نظرة تحليلية على فوائد حلول التعلم عبر الإنترنت في قطاع التعليم. هناك بالتأكيد فوائد أخرى للتعليم الالكتروني نذكر منها:

  • قابلية التوسع
  • استثمار منخفض
  • حضور مؤثر على جميع قنوات الإنترنت
  • تأثير أقل على البيئة
  • زيادة قيمة العلامة التجارية لمؤسستك التعليمية
  • التعلم بما يناسب احتياجاتك
  • تحديد مصادر المعلومات التي يمكن الوصول إليها لطلابك

لماذا تكنوريون في تصميم موقع تعليمي تفاعلي

لا تقوم تكنوريون ببناء وتصميم موقع الويب فحسب، بل إنها توفر لك أيضًا جميع الأدوات لإدارة المنصة بطريقة موثوقة ومرنة. نحن لا نقيدك في أي مرحلة، سيتم تقديم جميع الحلول لتكون متوافقة مع رؤيتك وهويتك البصرية لأننا لا نستخدم برامج او منصات جاهزة ولا نستخدم ووردبريس أو غيرها من الأدوات التي تُستخدم في بناء المواقع.

يتأكد فريقنا من أن تصميم موقع تعليمي خاص بعملك يوفر جميع الوظائف التي تحتاجها وأكثر. وذلك لمساعدتك على التركيز على عملائك بدلاً من إضاعة الوقت في المشكلات الفنية والتقنية. دعمنا ليس 3 أو 6 أشهر ولا هي لسنة واحدة فقط، نحن هنا دائما إلى جانبك لأننا نعلم أنه لا يمكننا أن ننمو إلا بتقدمك!.

من ناحية أخرى، نولي اهتماما كبيرا بعوامل تحسين محركات البحث - السيو وذلك من أجل الظهور في النتائج الأولى في محركات البحث المختلفة لجذب أكبر عدد من الزوار. ولتحقيق ذلك، نوفر بنية وهيكلية موافقة للسيو مع الاعتماد على البيانات المنظمة والربط الداخي بين صفحات الموقع.

نظرًا لأن برامجنا تم إنشاؤها من الصفر بواسطة فريق من المهندسين والمطورين لدينا، فسنكون دائمًا متاحين لتطوير منصتك وترقيته كلما تطلب الأمر. نحن ندرك أن تصميم المواقع مثل هذه هي كيانات حية تحتاج إلى صيانتها وتطويرها بشكل متكرر في المستقبل مع إزدهار الموقع، وبالتالي ستكون هناك حاجة إلى ميزات أكثر مثل خوارزميات الذكاء الاصطناعي المتقدمة وأدوات التسويق الفريدة وإدارة العملاء والحسابات المعقدة.

فقط مع تكنوريون، يُمكنك تحويل النقرات إلى عملاء!

عروض وسعر تصميم موقع تعليمي

 

 

5.0 (4)

مع تكنوريون إنقل أعمالك وخدماتك أونلاين وإصنع البراند الخاص بك

التواصل معنا
تكنوريون
يتم الرد خلال 5 د
تكنوريون
مرحبا بكم 👋

كيف يمكنني مساعدتكم
12:30
بدء الدردشة